في تصنيف معلومات عامة بواسطة
قصة المغتصبة حنين حايل كامله، هناك الكثير من القصص التي تنتشر في الوسط العربي بما فيه من قصص تحرش وقضايا جنــسيه متعددة، وهذه القصص لها العديد من التبعات السلبية التي قد تصيب المجتمع، فهي تعدم الأمان والأمن والسلامة وتهدم القيم الاخلاقية، ولما فيه من سلبيات كثيرة تعود على مجتمع، وهي مخالفة أيضا بشكل كامل للشريعة الأسلامية، وهي عداء لله عز وجل، نذكر في مقالنا قصة حنين حايل التي انتشرت في الوسط الاعلامي.

قصة المغتصبة حنين حايل كامله

حسب ما ذكر عن قصة المغتصبة حنين المطيري الحقيقية، اسمها الكامل هو حنين سالم الحربي تبلغ من العمر اربعة عشر عام، تعرض لعنف اسري ولفظي ومعنوي ونفسي وايضا جسدي كان ذلك من قبل والدتها، اما والدها فهو متوفي منذ وقت طويل، يقال انها قد تعرضت للاغتصاب من اخيها وهو في عمر تسع سنوات قبل ان يعود شقيقها في الفترة السابقة ويغتصبها مرة اخرى، الجدير بالذكر ان حنين تركض الان في دار الرعاية الخاصة وفي غرفة خاصة بها، ليس هناك أي رابط تواصل بينها وبين والدتها تطلب منها تبرئة أخيها من هذه الفعلة ودفع لها مبلغ من المال نظير مكوثها في المنزل وتقوم بطردها لرفض الفتاة ذلك من الاعتراف والتنازل عن أخيها وما فعل بها.

من فضلك سجل دخولك أو قم بتسجيل حساب للإجابة على هذا السؤال

مرحبًا بك في منصة سؤال وجواب ، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...