بواسطة
مع دخول وقت العشاء وبعد الفراغ من صلاة العشاء وهي الصلاة الخامسة من سلسلة الصلوات الخمس التي أمرنا الله سبحانه وتعالى أن نصليها يدخل وقت صلاة الوتر، وهي الصلاة التي لا يمكن بأي حال من الأحوال أن نُصليها ونحن لسنا مؤدين لصلاة العشاء.

وأمام المعلومات سابقة الذكر كان لا بد من توضيح الكثير من المتعلقات التي تخص صلاة الوتر في مقدمتها الكيفية التي تتم بها والوقت المناسب لها، وهو ما سنوافيكم به بالتفصيل الكامل خلال السطر التالي من هنا فكونوا معنا.

أجمل العلماء والفقهاء ورجال الدين على أنّ وقت الوتر يدخل بعد العشاء ويمتدّ إلى ما قبل الفجر، ودليل ذلك عن أبي بصرة رضي الله عنه أنّ رسول الله صلّى الله عليه وسلّم قال: «إنّ الله زادكم صلاة فصلوها بين العشاء والفجر» رواه أحمد. والأفضل في أداء صلاة الوتر تأخيرها لآخر الليل.

فيما لا يوجد عدد محدّد لعدد ركعات صلاة الوتر غير أن أقل عدد هو ركعة لقول الرسول عليه الصلاة والسلام: «الوتر ركعة من آخر الليل» رواه مسلم

إجابتك

نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.
مرحبًا بك في منصة سؤال وجواب ، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...